وسائل منع الحمل & احتمالات فشلها

لحالة الطوارئ، قرص منع الحمل التداركيّ

قرص منع الحمل التداركيّ

هل استخدمتِ طريقة منع الحمل بصورة خاطئة أو نسيتها؟ أو ربما لا تمنعي الحمل أيضًا من الأساس؟

توجد مواقف كثيرة يمكن أن تسوء فيها الأمورُ على خلاف المُراد. إذا صادف سوءُ الحظ يوم التبويض أو قبله بأيام قلائل، فمن الممكن أن تحَمَلي. الخلايا المنوية، التي تصل إلى الرحم، يمكن أن تبقى هناك على قيد الحياة حتى خمسة أيام، وأحيانًا حتى سبعة أيام في ظل ظروفٍ مثالية، ويمكن القول أنها "تنتظر" البويضة لتخصبها.

يعني هذا أنه في وقت التبويض يكونُ الإخصابُ ممكنًا حتى بعد خمسة أو سبعة أيام من ممارسة الجنس بصورة غير محمية.

يستطيع قرص منع الحمل التداركيّ، طالما أن التبويض لم يحدث، تثبيط التبويض أو إرجاؤه، بحيثُ لا يحدث إخصاب.

يعتبر قرص منع الحمل التداركيّ دواءً للطوارئ. ويُؤتي أفضل مفعولٍ له، كلما أُخذ سريعًا بعد فترة منع الحمل!!! والوقت الأمثل خلال 12 ساعة. يمكنكِ الحصول عليه دون روشتة في كافة الصيدليات. على أن هذه الأقراص لا توفِّر حمايةً بنسبة 100% من حملٍ غير مرغوبٍ فيه.

توجد مستحضراتٌ مختلفة ذات مواد فعَّالة متباينة. قرص منع الحمل التداركيّ ذو المادة الفعَّالة ليفونورغيستريل (LNG) يمكن تناوله حتى 72 ساعة (3 أيام) بحد أقصى، والقرص ذو المادة الفعَّالة الوليبرستال أسيتات (UPA) حتى 120 ساعة (5 أيام) بحد أقصى بعد ممارسة الجنس غير المحميّ.

الفئة العمرية...؟

إذا طلبت فتياتٌ قاصرات دواءً لا يستلزم روشتةً طبية، يجب على الصيدليات الالتزام بواجبات الرعاية. لا تحدِّد معلومات الإنتاج لأقراص منع الحمل المحتوية على مواد LNG أو UPA أية قيود عمرية، وإنما تتحدث عن صرفها "... لكافة السيدات القادرة على الإنجاب".

تنبيه، تنبيه!

لا تحصل الفتيات الأصغر عمرًا من 14 سنة على قرص منع الحمل التداركيّ دون إعلان موافقة أحد المسؤولين عن رعايتها. هنا تُحيل الصيدلية في العادة إلى طبيب. كذلك في حالة من تتجاوز أعمارهن 14 سنة يعودُ صرفُ الأقراص إلى تقدير الصيدلية. وجرت العادة على صرف قرص منع الحمل التداركيّ بدءًا من عمر 16 سنة. وبالتأكيد تستطيع الصيدلية الامتناع عن صرف الدواء. يمكن أن يعود ذلك إلى أسبابٍ طبية، وحينئذ تُحيل الصيدلية إلى أسرع موعد ممكن لدى طبيب النساء.

إذا امتنعت الصيدليةُ عن صرف قرص منع الحمل التداركيّ لأسبابٍ أخرى، يمكن التوجه إلى صيدليةٍ أخرى أو بطبيعة الحال إلى طبيب نساء في أسرع وقت ممكن. في العطلات الأسبوعية أو خارج مواعيد العمل توجد في كل مدينة صيدلياتٌ للطوارئ. تختلف التكاليف حسب كل مستحضر. قرص منع الحمل التداركيّ ذو المادة الفعَّالة LNG يكلِّف ما بين 16 إلى 18 يورو، بينما القرص ذو مادة UPA فيكلِّف 35 يورو تقريبًا.